محافظ المركزي المصري: أفريقيا تحتاج وقتا طويلا لإصدار عملة موحدة

طارق عامر محافظ البنك المركزى
طارق عامر محافظ البنك المركزى

محافظ المركزي المصري: أفريقيا تحتاج وقتا طويلا لإصدار عملة موحدة

كتب-صلاح بخيت:قال محافظ البنك المركزي المصري، إن الحكومات الأفريقية لديها رغبة لإحداث التكامل الاقتصادي وعليها بذل مزيد من الجهد لتذليل العقبات نحو هذا الهدف وهو الدور الذي تقوم به مصر.

وأشار طارق عامر، في تصريحات لوكالة انباء الشرق الأوسط، اليوم الجمعة، إلى أن هناك هدفا كبيرا وهو الوصول إلى عملة افريقية موحدة ولكن ذلك سيستغرق وقتا طويلا.

وأضاف عامر خلال منتدى الاستثمار في افريقيا “افريقيا 2017″، أن افريقيا هى المستقبل وهى فرصتنا للتمويل وسوقا كبيرة لصادراتنا، والفرصة متاحة لذلك في ظل التنافسية الكبيرة للصادرات بعد تحرير سعر الصرف وعلى القطاع الخاص القيام بدوره.

وألمح عامر، إلى أن شركات أمريكية تعمل بمصراستفادت بشكل كبير من تحرير سعر الصرف وباتت تنافس شركات أمريكية أخرى في أسواق خارجية بعد ان كانت تستورد السلع من الخارج في الماضي.

وقال، “نجحنا في قلب الوضع وأعطينا للصادرات المصرية وللقطاع الخاص فرصة تاريخية لغزو الاسواق الخارجية”.

ولفت محافظ المركزي المصري، إلى أن الاجراءات التي تم اتخاذها خلال الفترة الماضية ومنها تحرير سعر الصرف جعل الصادرات المصرية في وضعية تنافسية غير مسبوقة، لكن تبقى الان الكرة في ملعب القطاع الخاص للقيام بدوره في التصنيع والتصدير.

وأضاف أن البنك المركزي قام بدوره وتحمل مسئولية كبيرة وتعرض لهجوم شديد خلال الفترة الماضية، ولكن مع الوقت تبين أن الإجراءات التي اتخذها كانت ضرورية لإصلاح الأوضاع المتردية منذ سنوات طويلة.

ونبه إلى أن البنوك المركزية الأفريقية نجحت في حل أزمة تسوية المدفوعات للتعاملات التجارية والاستثمارية بين الدول الافريقية والتي كانت تستغرق وقتا طويلا لأنها كانت تتم من خلال بنوك اوروبية وامريكية ولكن الآن تتمم من خلال بنوكنا المركزية الأفريقية.

شاهد أيضاً

حاكم دبي يصل الرياض لحضور المنتدى العالمي لصندوق الاستثمارات العامة

حاكم دبي يصل الرياض لحضور المنتدى العالمي لصندوق الاستثمارات العامة وصل الشيخ محمد بن راشد ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *